وزير وزارة الصحة يثنى على الدور الإيجابي للجمعية المحمدية في القضاء على الوباء

جاكرتا- وزير وزارة الصحة الجديد, بودي غونادي ساديكين يقوم بالزيارة إلى مكتب الجمعية المحمدية في جاكرتا مع بعض أعضاء وزارة الصحة في اليوم الثلاثاء (5\1).

فرحّبهم بعض رؤساء الجمعية المحمدية الذين حضروا من خلال الإنترنيت و بالمباشر. ثمّ عبّر الوزير الشكر والتقدير للجمعية المحمدية في مواجهة الوباء.

قال الوزير عن الجمعية بعد الزيارة, “والله تعجّبتُ بهذه الجمعية, لأنها ليست بالمجرّد أنّها الجمعية الدينية أوالدعوية. بل أنّها الجمعية الصحية كذلك”.

قال الوزير, برنامج الحكومة في القضاء على الوباء لن ينجح إلاّ بدور الجمعية الدينية التي لديها المؤسّسات الخيرية في المجال الصحي كهذه الجمعية بعد مشيئة الله تعالى.

قال الوزير,”لابدّ علينا أن نتعاون مع جميع المنظّمات الصحية للقضاء على الوباء. الحكومة لا تستطيع أن تتحرّك بنفسها فقط, لابدّ بالجماعة. لا نخطّط البرامج فقط, ولكن علينا بتخطيط الحركات”. قال أيضا,”وهذه الحركات ليست بالمال والسلطة فقط. ولكن لابدّ أن يكون هناك رأسمال إجتماعي. وهذه الجمعية لديها رأسمال إجتماعي كبير جدّا. فأظنّ أنّ هذا الحلّ للقضاء على الوباء, وعلينا أن نتعاون مع الأخرين من هذا الشعب”.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *