ثلاثة من برامج الشّرطة الأندونيسية التّى لابدّ القيام بها

ثلاثة من برامج الشّرطة الأندونيسية التّى لابدّ القيام بها

يكياكرتا- رئيس الشّرطة الأندونيسية, الجنرال ليستيو سيغيت برابووو أثناء زيارته إلى مكتب الرّئاسة المركزية للجمعية المحمدية في يوم الجمعية, 29 ينايير 2021 يقول أنّهم مستعدّون في تطبيق القانون بالمبادئ الإنسانية ولأن يجعل الشرطة الأندونيسية في الصدق وخدمة المجتمع.

وعلّق على ذلك, رئيس الجمعية المحمدية في شؤون القانون والحقوق الإنسانية, الدكتور بشرى مقدّس أنّه يثنى على إستعداده في تطبيق القانون بالأساليب الإنسانية. كما أنّها من إلتزاماته أثناء إختبار القدرة مع اللجنة الثالثة بديوان النوّاب الشعبي الأندونيسي.

قال بشرى, أنّ هناك ثلاثة من برامج الشرطة الاندونيسية الّتي لابدّ القيام بها. الأوّل, وجوب إعادة التقييم كوكالات في تنفيذ القانون بالأساليب الإنسانية, والثّانى إعادة التقييم في الحماية القانونية والثّالث, إعادة التّقييم لإعادة بناء الثقافة الأساسية للشرطة الأندونيسية.

وقال بشرى في يوم الخميس (4\2) ,”في الحقيقة أنّ هناك برامج أخرى, ولكن أنا أؤكّد على هذه الثلاثة”.

يذكّر بشرى عن أهميّة الإصلاح في الشرطة الأندونيسية في هذه الحالة ودعا جميع الأصناف لأن يدعم برامج الشرطة الأندونيسية بعد النظر إلى الأحوال بشكل موضوعي.

قال بشرى أنّ هيئة القانون لجميع الشعب ولجميع الاصناف. لابدّ للجميع أن يدعمها بشكل موضوعي. فبذلك, دعا بشرى الشرطة الأندونيسية للقيام بما هو مكتوب في الدساتير الأساسية لعام 1945. ثمّ قال بشرى أنّ الشعب الأندونيسي الآن في مواجهة بعض القضايا متعدّدة الأبعاد.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *